فعلاً – أمل الحربي

img_2248

Processed with VSCO with a6 preset

متعبة هي الحياة، لو كنت أستطيع الانتقام من نفسي دون أن ألحق بغيري أي أذى لفعلت منذ زمن. كل انتقاماتي خفية لا تطفو على السطح إلا بعد مدة فليتحملوا معي القليل

أنتهيت من قراءتي لهذه الرواية  للكاتبة السعودية أمل الحربي، حيث جسدت بطلت روايتها “منيرة تفاصيل احداثها التي تدخلنا لعالم الأمراض النفسية و تجعلنا نعيش معها أحداث حياتها المعقدة والرتيبة بكل تفاصيلها ونستشعر ما تحس به فندخل هذه الدوامة التي بها جلد و إنكار لذاتها وتعذيب لنفسها وشعورها بكسر و نفور من البشر،  لتعيش حياة سوداوية تزيدها سوءً على سوء بعد تعاطيها للمخدرات..  فما بين سطور الرواية احداث مؤلمة  ..

استطاعت أيضا أمل الحربي أن تعيشني بداخل قوقعة الأمراض النفسية بتفاصيلها وألمها وتشتتها حيث تطرقت لأمراض نفسية ومجتمعية أصبحت منتشرة بكثرة كـ || الهوس، نوبات الإكتئاب الشديد… الخ

رواية سردية  عميقة، بتشبيهات رائعة ووصف متقن لحالة منيرة تجعل القارئ يعيش بداخل الاحداث ويستشعر حالاتها المتقلبة بين سكون وهدوء وهيجان ..

أمل لديها قلم رائع اخذتنا في رحلة غوص في بواطن وعوالم الأمراض النفسية .. و مالم يعجبني في الرواية اللغة العامية التي اعتبرها عامل مشتت فقد اخرجتني من حالة الانسجام مع الاحداث في اكثر من جزء إلا أن الرواية جذبتني ووصلتني لتلك المشاعر والرسائل التي تريدها الكاتبة..

IMG_2274.PNG

لمن هذه الرواية \\

لمن يريد التعرف على عوالم الأمراض النفسية وأثرها وحالة المصاب بها وما يمر به من تفكير ومعرفة احساس وشعور المدمنين وأثر عدم التقيد بالعلاج وتقبله، يقرأ هذه الرواية ليستشعر مدى المعاناة النفسية والمرضية التي يعيشها المريض وتجعله سجين نفسه بداخل المصحات النفسية وخارجها والتي بها العديد من المرضى لكل شخص مرضه وهمه وعلته

اختم مراجعتي بهذا الاقتباس\\

لو كان للوداع أعين لأصاب العالم العمى من إطباق الجفون لحظة ابتعادهم ولكرهك لمنظر الدنيا من خلوهم.”

اقتباسات||

 

ملاحظة| هذه المراجعة تعبر عن وجهة نظري الشخصية لربما اختلف أو اشارك في تقيمي مع شخص ما..فما يعجبني قد لا يعجبك فهي وجهات من منظور شخصي لكل منا..


التصنيف|#رواية        عدد الصفحات |362         الناشر | #مسكيلياني

#berobooks  #قراءة #أصدقاء_القراءة #نادي_القراء #أصدقاء_الكتب #ماذا_تقرأ #حدثنا_عما_تقرأ #مكتبة #كتب #امة_إقرأ_تقرأ #أدب #فائدة #السعودية_تقرأ  #اقتباس #نص #نصوص #محتوى #القراءة_للجميع 

اترك رد