رُوَّحَ تَعْبَثُ بِي – سارة الجمّال

التصنيف: 3.5 من أصل 5.

🔺تنوه الكاتبة في بداية الرواية بأنه يوجد شفرة على القارئ أن يجدها ويرسلها للكاتبة فيوجد مفاجأة سارة له..
اقتباس|
روح تبعث بي .. أشعر بداخلها .. تتلمس قلبي وجسدي، تحادثني وتسمع همسي، تراني ولا أراها، روحها لاتفارقني ..”
..
تأخذنا الكاتبة سارة الجمّال في روايتها التي صاغت فكرتها بكل جمال لنعيش الغموض مع احداثها مع (حياة و روح) شخصيتان في روح واحدة تتخبطان و تتوهان في ظلم وجبروت وذنب مؤلم نتيجته صراع نفسي حاد ..فلماذا روح لا تنفصل عن حياة و لماذا تسكن بداخلها؟ هذا ما ستعرفوه عند قراءة الرواية..
..
رواية خفيفة ممزوجة بالغموض والتشويق والإثارة تشد القارئ من بداية صفحاتها لتنتهي بنهاية صادمة، سردت باسلوب بسيط و طغى عليها الجانب النفسي والإجرامي، تمشي الرواية برتم سريع الا انها مشوقة و تنتهي بجلسة ومناسبة لتكون فاصل بين الكتب الدسمة والعميقة .. ولمحبي روايات الغموض وعلم النفس تناسبهم هذه الرواية .
.
قرأت للكاتبة رواية #الحرب_من_أجلك_تقام وكانت هذه الرواية نقلة جميلة و مختلفة تظهر ابداع الكاتبة في تنوع الافكار والتصنيف وشكرا للكاتبة على الاهداء ..

الكتاب من 108 صفحة من دار ملهمون للنشر

اترك رد