مُدْمِن كَتَب – وضاح بْن هَادِي

التصنيف: 3 من أصل 5.

يبدأ الكاتب في سرده عن علاقته مع كتب الطنطاوي -رحمه الله – وصفها بأنها تحتوى علي معلومات تربوية وتوجيهات دعوية ونفائس علمية ..قسم هذا الكتاب إلى فصلين الأول عن حياة الطنطاوي بين الكتب والفصل الثاني عن حديثه عن الكتب و قام الكاتب بتجميع المحتوى من عدة كتب للطنطاوي مع ذكر المراجع .. يتحدث الكاتب بين سطوره عن ذكريات الطنطاوي مع ادمانه للقراءة وحبه للمطالعة و علاقته بالكتب خلال الثمانين سنة وبعض من حياته وماهي قيمة الكتاب عند الطنطاوي مع بعض من المقالات.

الطنطاوي قارئ من الدرجة الأولى فقد كان يقرأ في حدود الثلاثمائة صفحة يوميا و وقته كان يقضيه في القراءة فيقول : لم أكن أقسم نفسي ولكن أُقسم وقتي وهذا مايسمى عند الفقهاء (المُهايأة) ومن الكتب الأولى التي قراءها كتاب (الحيوان) ، (المستطرف) ، (الكشكول) ثم (الاغاني).

الكتب كانت بالنسبة له أنيسة وقته ووحدته ومن أكبر المتع لديه خلوته مع الكتب.. ايضا احتوى الكتاب على نصائح لمبتدئي القراءة و الناشئة لذلك هذا الكتاب يحتوي على عناوين الكتب..

كتاب خفيف وبسيط كتب بإسلوب مباشر مناسب للجميع ومفيد للمبتدئين في القراءة وللناشئة ولكنها لا تغني عن قراءة كتب الطنطاوي بتوسع اكثر فأسلوب الطنطاوي مباشر واضح وقريب من الجميع..

ما قرأته من كتب للطنطاوي على هنا||  قصص من الحياة   /  هكذا ربانا جدي  / من نفحات الحرم


عدد الصفحات | 180     الناشر | #درالحضارة     مكان الشراء || معرض جدة الدولي للكتاب 2019

Abeer
Abeer

رحلة قارئة
قارئة محبة للكتب .. ‏⁧أضع هنا مراجعاتي لكتب قرأتها و تعبر عن وجهة نظري الشخصية فما يعجبني قد لا يعجبك، فهي وجهات من منظور شخصي لكل منا..

اترك رد