الدمية بوبو – محمد معتوق الحسين

 

الكتاب يحقق الشرط السادس من تحدي#ماراثون_البوكتيوب_2018 وهو (الاستماع لكتاب صوتي).

مقدمة مقتبسة من الكتاب|
“دوما اعتدنا الحياة.. ولأننا اعتدناها نسينا كيف يمارس التأمل وتساقطت علامات التعجب والاستفهام التي كانت تحف عقولنا البريئة كلما أثار فضولنا أمر عندما كنا أطفالاً”

من المقدمة يتضح لنا أن الكاتب يدعونا للتأمل ومشاهدة الأحداث بنظرة مختلفة غير التي اعتدنا عليها لنتعلم ونتستفيد منها سردت بإسلوب بسيط وجميل على هيئة قصص قصيرة.

كتاب جميل خفيف وبسيط يحتوى على تجارب إنسانية من الحياة انتهت بإيجابية جميلة نتعايشها ونعيشها ونفهم محتواها ونتأملها جيداً كتبت بلغة جميلة واضحة واسلوب مباشر سهل، مسميات القصص جميلة والمحتوى عميق، فلو تأملنا القصص لنخرج بالكثير من الدروس المفيدة كل القصص جميلة واحببت قصة حلوى المارشميلو..

الغلاف والعنوان | صورة المهرج وهي لعنوان داخلي من احد قصص الكتاب التي تتحدث عن السلوك .. فالدمية بوبو مبتسمة دائما ولكن عند التعمق والتأمل بها نجد بداخلها معاني كثيرة خلف تلك الابتسامة..احببت الاختيار والعنوان .

لمن هذا الكتاب | للجميع انصح بقراءته والتأمل بكل مافيه واتمنى لكم قراءة ممتعة ..

نبذة عن الكاتب | مستشار إداري في أرامكو السعودية ماجستير إدارة أعمال-جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، ماجستير علوم حاسب من جامعة شيكاغو، كاتب سعودي من اصداراته كيف أصبح دافوراً؟، كيف تؤلف كتابك الأول ترجمت جميعها باللغة الانجليزية.

اختم مراجعتي بهذا الاقتباس الجميل|
“ يعجبني الانسان الذي يكون كـ الاسفنحة التي تمتلك القدرة على امتصاص المياه فهو يعتقد أن رأيه صواب يحتمل الخطأ ورأي غيره يحتمل الصواب”

 


التصنيف| مجتمع وتربية   عدد الصفحات| 133  دار النشر|ملهمون  كتاب صوتي | من موقع ضاد

اترك رد